منتدي طلاب التقانة الحيوية بجامعة امدرمان الاسلامية

نرحب بكم في منتدي طلاب التقانة الحيوية و نتمني ان تجدوا ما يعجبكم و يفيدكم
منتدي طلاب التقانة الحيوية بجامعة امدرمان الاسلامية

تجمع طلابي يهدف لرفع الوعي بعلم التقانة الحيوية و العلوم المتصلة بها


    اصنع حظك بنفسك

    شاطر
    avatar
    al-mosheer

    المساهمات : 13
    تاريخ التسجيل : 16/03/2010
    العمر : 30

    اصنع حظك بنفسك

    مُساهمة من طرف al-mosheer في الأربعاء مارس 17, 2010 6:59 am

    اصنع حظك بنفسك

    معظم الناس يؤمنون بالحظ ، أو يتفاءلون ويتشاءمون بأمور معينة
    " عندما تجد مكاناً شاغراً لسيارتك في مكان مزدحم ، تشعر بالسعادة لأنك محظوظ .
    وإذا فزت بجائزة ، تنتابك السعادة لأنك محظوظ كذلك " .
    لكن مثل هذه السعادة لا تدوم طويلاً . لكي تعيش سعيداً يجب أن تعمل عملاً تحبه ،
    أو تحب عملك الحالي ، ولكي تصبح شخصية محظوظة عليك أن تطور سلوكاً وعادات وتفكيراً جاذباً للفرص.

    فكيف تطور شخصيتك وتنميها لتصبح محظوظاً ؟؟؟

    1- افترض الأحسن وتصرف وكأنك محظوظ بالفعل
    اعتبر مشاكل الحياة اليومية شيئاً عادياً وطبيعياً ، حتى تطور سلوكك وتفكر بشكل إيجابي ومتفائل
    فالتفائل ينبع من الذات ونحن الذين نختار أن نكون متفائلين أو متشائمين
    2- اصنع تحولاً داخلياَ في مشاعرك
    هناك فرق بين أن تشعر بالمشاعر السلبية وهذا أمر طبيعي ، وبين أن تظهرها للآخرين .
    " يمكنك اعتبار المشاعر السلبية قنابل موقوتة ستنفجر عند انفعالك ، فلا تفجرها في وجوه الآخرين وحاول إبطال مفعولها "
    لذلك إذا جعلت أفكارك ومشاعرك الداخلية إيجابية ، سوف يكون سلوكك فعالاً ، وسوف تجد حولك المتفائلين والإيجابيين
    3- أفتح أبوابك للفرص
    يمكنك صناعة حظك وتدريب نفسك على الثقة والتفاعل مع الناس . قد يتردد البعض في مشاركة الآخرين بأفكارهم خوفاً من أن يسرقوها ، وهذه نظره خاطئة ،
    فهو بذلك يحول أفكاره إلى أسرار ويبقى هو حبيس في زنزانة نفسه ومجهولاً مثل أفكاره
    4- اعتبر العالم ملكاً لك
    لن تصنع حظك وأنت مختبئ في منزلك ، يجب أن تقرأ العلامات وتعتبر الأحداث والمفاجآت مادة خام لصناعة حظك ،
    فأنت تكتسب أكثر عندما تتقدم وتتعلم ولا تقف " محلك سر"
    5- لا تكن حسوداً
    من يقارنون حياتهم بحياة الآخرين يدخلون دائرة الحسد وينتهي بهم المطاف إلى الشعور السلبي وسوء الحظ . فلا تقارن لأن ما يتناسب مع غيرك قد لا يناسبك ،
    أنما ركز على تحقيق أهدافك وأبتعد عن التمني والخيال
    6- فكر كصناع العلاقات
    كلما اتسعت دائرة علاقاتك وكلما كنت محبوباً ، كلما كنت محظوظاً . فاهتم بالعلاقات الاجتماعية والانفتاح والطاقة الإنسانية بهدف أن تبقى في دائرة الضوء
    وتتفاعل مع المؤثرين وتشاركهم في أفكارك وأهدافك
    7-أنظر إلى الجانب المشرق في كل شيء

    ( في دراسة عن الحظ ، وجد أن الأشخاص الذين يعتقدون بأنهم محظوظون كانوا أكثر تذكراً لخبراتهم وذكرياتهم الجميلة وتجاهلاً للتجارب الفاشلة )


    فأنت تحتاج إلى نظرة إيجابية إلى الماضي ونظرة متفائلة إلى المستقبل


    الأهداف العظيمة
    بلا عمل ... تبقى أمنيات


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أبريل 24, 2018 10:44 pm